Thursday, November 26, 2009

ندى


كلما شعرت بأنني رأيت كل شيء ، أكتشف أنني مجرد أحمق كبير ، مغرور ، لا يعرف عن الدنيا أو عن نفسه ، أي شيء .
لظروف التخصص ، ولضرورات الحياة ، ولحكم القدر ، رأيت من قبل أناساً تموت .. عرفت لحظات الصمت ، والوهن ، والخوف ، والقشعريرة التي تظهر على وجوه الموشكين على الرحيل ، قبل أن يحصلوا على اللقب رسمياً ، ويرحلوا .
لكن هذا المشهد ، مختلف ..
إسمها ندى ، وهو أسم جميل .. وهي قد ماتت الآن .. ماتت لأنها كانت تتظاهر في طهران ، إحتجاجاً على فوز الرئيس الحالي (أحمدي نجاد) بالإنتخابات ، وهزيمة (حسين موسوي) ، ماتت لمجرد أنها خرجت للشارع اعتراضاً على ما تم اعتباره من الكل ، تزييفاً للإنتخابات وتلاعباً بالأصوات ضد مرشح لم يحز رضا السلطة الدينية .
كلماتها الأخيرة كانت : "إنني أحترق .. إنني أحترق"
ليرحمها الله ، وليرحمنا حين تحين ساعتنا ،
ملاحظة أخيرة .. الفيديو غير مناسب مطلقاً للمشاهدة ، لا لأصحاب القلوب الضعيفة ولا القوية ، لم أكن أود وضعه بأي حال ، لكن الأمر فقط لكي لا ننساها ، ولا ننسى الألوف الذين يموتون ميتة لا يستحقونها كهذه .. حتى لو جلدنا هذا ،

">

6 comments:

عمرو said...

من المرّات القليلة التى أحمد الله فيها على أن حاسوبى مازال كما هو....طرمبة ميّة !!
طرمبات الميّة لا تستطيع تشغيل ملفات اليوتيوب بالمناسبة !!
لو كان أحد الأجهزة الحديثة طراز سونى أو توشيبا النهمة دوما لأى ميديا...., لكان فضولى أقوى.., ولكنت شاهدت الفيديو !!

الـ"ثامب نيل" الخاصة بالفيديو -لا أعرف ترجمتها بالمناسبة- تغنى عن مشاهدته أساسا !!

أعانك الله يا فتى !

salwa said...

الله يرحمها انا فعلا مكنتش مستوعبة ليش عم تنزف دم بس لما شفت الفيديوهات التانية استوعبت شو صار مسكتني غصة رهيبة.. ميتة صعبة كتير الله يرحمها يارب ويرحم كل اللي بيموتوا زيها هيك كل يوم لمجرد الاحتجاج او التعبير عن الرأي!!!

dr.samson said...

اثرت بجد ولازم تعترف انك بتقدر تأثر فى الناس فعلا

dr.samson said...

اقصد اعترف

Ihab Omar said...

انا رأيت الحادثة فور حدوثها بحكم الاهتمامات السياسية، شئ بشع
الفتاة تحولت الي رمز للثورة الايرانية الجارية اليوم تحت الرماد، بعد ان قام النظام الايراني بسلسلة من الاعدامات ضد قادة المعارضة، ناهيك عن تحديد اقامة و اعتقال المئات، بمن فيهم مقربين للنظام اخذوا في هوجة الاعتقالات
و مقبرة الفاتة اصبحت اليوم مزار شعبي

Anonymous said...

خايف أشوفه ومش قادر أمسك نفسي .. وأصلا مش ف حالة مناسبة

ع